عناوين الأخبار

  الرجوب خلال برنامج "حال السياسة" على فضائية عودة يعقب على خطاب السيد الرئيس ابو مازن في الأمم المتحدة    الرجوب: خطاب الرئيس عبر عن تطلعات الشعب الفلسطيني    مواصلة الترحيب بخطاب الرئيس في الأمم المتحدة    أكثر من مئة مفقود قبالة سواحل ليبيا بعد غرق قارب    "القوى الديمقراطية الخمس" تدعو للسرعة في إنجاز ملف المصالحة    مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية يدين الاعتداء على كنيسة قرب القدس    مجدلاني: العالم يحتفل باليوم العالمي للسلام وأطفال ونساء فلسطين في المعتقلات الاسرائيلية    حركة "فتح" تهنئ شعبنا والعالمين العربي والإسلامي بالعام الهجري الجديد    قراقع: جرائم وانتهاكات الاحتلال لحقوق الانسان تشكل خطرا على السلم والأمن في العالم    القدوة: تقدم العملية السياسية منوط بهزيمة المشروع الإستعماري الإسرائيلي في الضفة  
الرئيسة/  إسرائيلية

يعلون: عائلة دوابشة قتلت على أيدينا.. إسرائيل دولة فاسدة وعلى نتنياهو الاستقالة فورا

نشر بتاريخ: 2017-09-10 الساعة: 12:03

تل أبيب- اعلام فتح- حمّل وزير الجيش الإسرائيلي السابق موشيه يعلون، اليوم، الحكومة الإسرائيلية، مسؤولية جريمة قتل عائلة دوابشة في بلدة دوما قرب نابلس حرقًا، التي نفذها المستعمرون في يوليو 2015.

وقال في تصريحات لإذاعة الجيش الإسرائيلي: "عائلة دوابشة قتلت على أيدينا".

وهاجم يعلون بشدة وزراء الحكومة الإسرائيلية وأعضاء حزب الليكود، كما هاجم وزير التربية والتعليم نفتالي بينيت.

وأضاف "حين تم عملية إخلاء منازل في بيت إيل منذ عامين، قام سكان المستوطنة بإلقاء الحجارة على جنودنا والتبول عليهم، حينها وقف وزير التربية والتعليم وهاجمنا وطالب بمهاجمة مسؤولي المحكمة العليا، ولذلك ليس من المستغرب بعد تلك التصريحات أن يخرج منا من يحرق ويقطع أشجار الزيتون للعرب ويحرق المساجد والكنائس ويحرق أسرة بأكملها في دوما، لا تتفاجأوا من ذلك".

وتابع "عائلة دوابشة كما عائلة هنيكين قتلوا جميعا بسببنا وعلى أيدينا".

وعائلة هينكين هي مستوطن وزوجته قتلا في عملية إطلاق نار قرب مستوطنة ايتمار بعد جريمة قتل عائلة دوابشة واعترف المنفذون حينها أنهم قاموا بالعملية انتقاما للعائلة.

وتطرق يعلون لتصريحات سارة نتنياهو ورئيس الائتلاف الحكومي دافيد بيتان بضرورة السيطرة على وسائل الإعلام والتحكم فيها. قائلا "حتى أردوغان لا يجرؤ أن يقول مثل هذه الأمور، لكن هنا من يريد ذلك، ولكنه لا يستطيع أن يعترف إلى أن ين وصلوا بنا".

كما طالب يعالون رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو بالاستقالة فورا من منصبه، واصفا إسرائيل بالدولة الفاسدة.
 
وأضاف يعالون في تصريحات صحفية: “أقول بكل أسف إننا أصبحنا دولة فاسدة من قبل السياسيين”، وذلك في أعقاب التحقيقات في قضايا الفساد التي طالت نتنياهو ومقربين منه.
 
وتحقق الشرطة الإسرائيلية مع نتنياهو، منذ عدة أشهر، في قضيتين؛ الأولى حول منفعة من رجال أعمال، تضمنت حصوله وزوجته “سارة” على هدايا وتعرف باسم “الملف 1000”.
 
والقضية الثانية هي حول عقده محادثات مع ناشر صحيفة “يديعوت أحرونوت”، أرنون موزس، للحصول على تغطية صحفية أفضل، مقابل تقديم مشروع قانون ضد صحيفة “إسرائيل اليوم” المنافسة، وهي القضية المعروفة باسم “الملف 2000”. 
 
وتحوم شبهات حول نتنياهو في قضية أخرى تعرف باسم “الملف 3000”، وتتعلق بحصول مقربين منه على عمولات في صفقة شراء غواصات من ألمانيا.

amm

التعليقات

الفيديو

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2017