عناوين الأخبار

  إنفجار مجهول المصدر وسط مانهاتن بنيويورك    الرئيس للبرلمان العربي: القدس عصية على أية محاولة لاغتيال هويتها أو تزوير تاريخها    القاهرة: الرئيس يستقبل أمين عام الجامعة العربية في مقر إقامته    سلفيت: أمين سر فتح يؤكد استمرار الحراك الشعبي الرافض للموقف الاميكي    فتح تؤكد متانة العلاقة الأخوية الرابطة بين فلسطين والسعودية    "مستعربون" يعتقلون شاباً من حي الشيخ جراح وسط القدس المحتلة    37 مستعمرا يقتحمون الأقصى بحراسة مشددة    إصابات بالأعيرة المطاطية والإختناق في مواجهات مع قوات الاحتلال في طولكرم    رئيس البرلمان العربي يدعو لوضع خطة تحرك عربية لإقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس    موغريني: الإتحاد الأوروبي سيكثف جهوده من أجل إعادة إطلاق عملية السلام    تدهور الأوضاع الصحية لأربعة أسرى كبار في السن في سجن النقب    إندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال وسط وشمال مدينة الخليل    القدوة: الموقف العربي هو الرافعة الاساسية للقضية الفلسطينية والداعم الاساسي لنضالنا    القدوة: التحرك العربي الرافض للقرار الاميركي هو الخطوة الاولى يليه التحرك الاسلامي والدولي    بدء الجلسة الطارئة للبرلمان العربي لبحث تداعيات القرار الأميركي بشأن القدس    قوات الاحتلال تقتحم مقبرة باب الرحمة بالمسجد الأقصى لليوم الثاني على التوالي    محكمة الاحتلال تقرّر الإفراج عن الأسيرين مشاهرة ومطور بشروط    منظمة أممية تقرر إرسال لجنة لدراسة الوضع البيئي في فلسطين    وقفة احتجاجية في اندونيسيا على نقل السفارة الأميركية للقدس    منظمة أممية تقرر إرسال لجنة لدراسة الوضع البيئي في فلسطين  
الرئيسة/  إسرائيلية

جمعية إسرائيلية تدعم اليمين المتطرف بغطاء "دعم التراث اليهودي"

نشر بتاريخ: 2017-08-13 الساعة: 13:08

 رام الله- القدس- كشف مسجل الجمعيات في حكومة الاحتلال، عن أن جمعية "صندوق سيغال إسرائيل"، المدعومة من قبل شخصيات مقربة من نتنياهو، تستغل عملها كجمعية، من أجل ضخ الأموال لدعم اليمين المتطرف، بصورة مشبوهة.

وذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية، اليوم الأحد، فإن المسجل أجرى في الأشهر الأخيرة تدقيقا أظهر أن الجمعية لا تعمل وفق أهداف حددتها سابقا، وتعمل فقط من أجل ضخ الملايين من الشواكل لصالح منظمات يمينية متطرفة بدون أي شروط، ما يشير إلى محاولتها طمس آثار نشاطاتها.

ووفقا للصحيفة، فإنه وبالرغم من محاولات الجمعية إخفاء معلومات الجهة المتبرعة، فقد تبين أنها (الجمعية) تتلقى أموالا من شركات تعود ملكيتها لعائلة "فاليك" في بنما والتي كُشف منذ نحو عامين بأن أفرادها يتبرعون بشكل دائم لصالح نتنياهو. مشيرةً إلى أن عائلة فاليك تعمل على تحويل الأموال للمنظمات اليمينية بشكل غير مباشر من خلال شركات تجارية في بنما ومن خلال جمعية صندوق سيغال لإسرائيل التي تم تأسيسها عام 2007 بهدف دعم التراث اليهودي.

ويظهر من التدقيق الذي جرى أن الدعم المالي وصل لمنظمات يمنية متطرفة تدعم تمويل المستوطنات في الضفة ومعاهد دينية ناشطة جميع عناصرها من المتطرفين، وجمعيات تعمل على تهويد القدس استيطانيا.

وأشارت الصحيفة إلى أن مسجل الجمعيات لم يوصي بضرورة ملاحقة الجمعية قانونيا، بل اكتفى بمطالبتها بالعمل وفق البرنامج الذي أسست بشأنه وهو دعم التراث اليهودي.

 

 

doh

التعليقات

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2017