عناوين الأخبار

  البورصة: عطلة طارئة غدا نظرا لظروف الإضراب وإغلاق البنوك    الحكم على أسير من قباطية بالسجن لمدة عام وغرامة مالية    الحكم على أسير من قباطية بالسجن لمدة عام وغرامة مالية    سلطات الاحتلال تسلم جثمان الشهيد الأسير حسين عطا الله    قوات الاحتلال تخطر بإخلاء أراض في الأغوار الشمالية    عريقات: حملة بنس "الصليبية" في "الكنيست" هدية للمتطرفين    الأحمد ينقل رسالة خطية من الرئيس لنظيره التونسي    هيئة الأسرى: تسليم جثمان الشهيد الأسير عطا الله مساء اليوم    إخراج نواب القائمة العربية المشتركة من الكنيست الإسرائيلي أثناء خطاب بنس لاحتجاجهم عليه    اللجنة الإدارية توصي باستيعاب موظفي غزة المعينين بعد 14حزيران 2007 بالتدريج    الرئيس يجتمع مع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي    لجنة عربية تعد خطة لمواجهة التغلغل الإسرائيلي في إفريقيا    الرئيس بمؤتمر صحفي مع موغريني ببروكسل: الطريق الوحيد للسلام هو المفاوضات بمشاركة وإشراف دولي    جنين: ندوة سياسية بمناسبة الذكرى المئة لميلاد القائد عبد الناصر والعاشرة لرحيل جورج حبش    الرئيس: أوروبا شريك حقيقي للسلام في المنطقة ونطالبها بالإعتراف بدولة فلسطين    الرئيس في مؤتمر صحفي مع موغريني: الاتحاد الأوروبي من أهم الشركاء الذين يساهمون ببناء مؤسسات دولتنا    مستعربون يهاجمون ويحتجزون طلابا من مدرسة كفر مالك شرق رام الله    وقفة احتجاجية رفضا لزيارة نائب الرئيس الأميركي للمنطقة في نابلس    الزعنون يطلع وفدا من فلسطينيي أميركا اللاتينية على نتائج اجتماعات المركزي    نقل تعسفي بحق ثلاثة من قيادات الأسرى  
الرئيسة/  إسرائيلية

المدعي العام الإسرائيلي يتوعد "الفاسدين"

نشر بتاريخ: 2018-01-12 الساعة: 20:09

الناصرة- عرب 48- توعد المدعي العام الإسرائيلي، شاي نيتسان، أي شخص متورط في الفساد الحكومي قائلا "سوف تدفع الثمن غاليًا"، ودافع، أمس الخميس، ودافع عن السلطات القضائية، وذلك في ظل الضغط الذي يمارسه الرأي العام الإسرائيلي بتسريع التحقيق مع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، وزوجته سارة في قضايا الفساد.

وفي هذا السياق، قال نيتسان إن "كل من ينوي ارتكاب جريمة عليه أن يعرف أنه لا يستطيع الاعتماد على شركاءه، مساعديه أو مقربيه من ألا يخنوه في أحد الأيام".

وتباع "لا يمكنك الاعتماد على السكرتير الشخصي الذي يعمل معك منذ عقود، ولا على السائق المقرب والمخلص، ولا على مساعدك الشخصي، وبالتأكيد ليس على الراشي أو وسيط في الرشوة، في لحظة الحقيقة، كل شخص ساعدك على ارتكاب جريمة، أو أتطلع عليها، يمكن أن يستخدم كشاهد ملك ضدك، مصلحتهم الشخصية وإنقاذ أنفسهم، باعتباراتهم، مقدمة على مصلحتك وإنقاذك".

وحول الادعاءات عن تأخير متعمد لتقديم التوصيات في القضايا التي تبحث في شبهات فساد رئيس الحكومة، نتنياهو، قال نيتسان إن "كل الادعاءات حول تأخير التحقيق عمًدا لا أساس لها، وهي حجج باطلة".

وأضاف "آمل أن تقدم الشرطة توصياتها خلال الأسابيع المقبلة، وأن ينتهي التحقيق بمجرد استنفاد جميع احتياجات الدولة". كما أكد أن "التحقيق لا يخضع لأي مصلحة سياسية".

وعن ظاهرة الفساد الحكومي وقضايا الرشوة التي تطال مسؤولين كبار، أشار نيتسان إلى أن "هذه ظاهرة غير مقبولة ومفسدة يمكن أن تقوض النسيج الاجتماعي للدولة". وأضاف "إننا نعمل باستمرار على القضاء على الفساد وتقديم كل من الراشي والمرتشي إلى العدالة، وعلينا أن نفرض عقوبات صارمة على والرشاوى".

وأوضح ليتسمان أن النيابة تحاول تجنب توقيع اتفاقيات "شاهد ملك" مع المتورطين بقضايا الفساد، وقال إنه "في كثير من الأحيان نحاول التوصل إلى اتفاق شاهد ملك على أن يطال الموقع على الاتفاق العقاب أو السجن، على الجميع أن يدفع ثمن أفعاله".

ورغم المظاهرات التي خرجت مؤخرًا في العديد من المدن الإسرائيلية، ضد "الفساد الحكومي"، والمطالبة بتقديم التوصيات ضد نتنياهو، يرى مكتب المدعي العام أن الأمر يستغرق شهورا لتلخيص التحقيقات في ملفي 1000 و2000، وتدعي الشرطة أنه يمكن تلخيصها وتقديم التوصيات في غضون بضعة أسابيع.

amm

التعليقات

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2018